وكيل وزارة النقل يتفقد طرق الرياض

وكيل وزارة النقل يتفقد طرق الرياض

قام وكيل وزارة النقل للطرق المهندس / هذلول بن حسين الهذلول  يوم السبت 25-10-1437هـ  بجولة ميدانية تفقدية لبعض المشروعات الجاري تنفيذها بمنطقة الرياض شملت الجولة المشروعات التالية  :

١-  تقاطع و مدخل محافظه رماح الرئيسي الذي يحقق ربط المحافظة بطريق الرياض / رماح / شويه / الصداوي ، بطريقة مناسبة وآمنة  .ويسمح للحركة المرورية العابرة المتجهة إلى شمال المملكة بالاستمرار  دون الحاجه للدخول إلى وسط المحافظة.

٢-  المرحلة الجاري تنفيذها من ازدواج طريق رماح / شويه /الصداوي ، وهو احد الطرق التي تربط مدينة الرياض بشمال المملكة والكويت ويخدم  محافظة رماح وكذلك القرية العليا و الرفيعة ، الصافة ، اللهابة ، القرعاء ،وغيرها في الصمان .

3- المحول الذي يربط طريق الرياض / الدمام السريع بطريق الخرج /حرض، وهو احد الطرق المهمة الجاري تنفيذها لنقل حركه المرور بين المنطقتين الشرقية والجنوبية دون المرور وسط مدينه الرياض ، وخاصة الشاحنات وسوف يحد ذلك من الاختناقات المرورية وبالتالي تقل نسبة الحوادث المرورية في مدينة الرياض.
4- المحول الجنوبي الغربي للخرج إذ يجري حاليا تنفيذ جزء من هذا المحول لخدمة قاعدة الأمير سلطان الجوية بالخرج وينقل كذلك حركة المرور العابرة من الإمارات وشرق المملكة  خارج محافظه الخرج .
5- طريق الخرج / القويعية المباشر السريع  ،  يجري تنفيذ المرحلة الأولي من هذا الطريق ابتداءاً من طريق الخرج : حرض وحتى طريق الحاير / الحوطة ، وهو  يربط طريق الرياض / الطائف السريع بطريق الخرج / حرض وهو جزء من الطريق الدولي المؤدي إلى الإمارات وعمان.
6- طريق الحاير / الحوطة المزدوج المباشر :

يربط الرياض بالحوطة بشكل مباشر ويخدم حركه المرور من والى المنطقة الجنوبية دون المرور بمحافظه الخرج والهياثم والدلم ، وهو في مراحل تنفيذه الأخيرة ومن المتوقع فتحه لحركه المرور قبل نهاية شهر ذي القعدة بإذن الله .

وقد رصد خلال الجولة عدد من الملحوظات وأيضا بعض القصور في المتابعة  وجري التأكيد على سرعة معالجتها اولا بأول

والعمل جار  على إنجاز تنفيذ هذه الطرق وفتحها لحركة المرور .
وتأتي هذه الجولات تنفيذاً لتوجيهات معالي وزير النقل التي تؤكد على متابعة المشروعات متابعه عملية  دقيقه واتخاذ كافة الاجراءات الكفيلة بحل وإنهاء ما يواجه أي مشروع من مشكلات تؤخر انتهاء تنفيذه  كما أكد معاليه على أهمية وضرورة متابعة  اداء الاستشاريين والمقاولين بكل دقه ودون تهاون.

Top